الأحد، سبتمبر 11، 2016

اليأس

صار لدينا قدره عالية على ابتلاع الحزن!...وهذا لا يشير لطاقة صبر....بل لشلل يضرب جهازنا العصبي...فالصبر طاقة مصدرها الايمان...والحرب لا تمنحنا سوى اليأس.

السبت، سبتمبر 10، 2016

الجمعة، سبتمبر 09، 2016

الخميس، سبتمبر 08، 2016

ثقافة

نحن ابناء الرجال الذين لايبكون....والنساء اللائي يطلقن الزغاريد عند ابواب المقابر...فلماذا سنفكر بالسلام؟!

الخميس، يونيو 16، 2016

لا تراهن الا عليك

نحن والسلام...كشعب يهاجر في البحر..وما بيدية شيئ من يقين!...كل ما يفعله: ينشر للريح اشرعتة...ثم الانتظار.
ايها الشعب المهاجر في البحر: الريح ليس لها قلب.....فهي بذور العواصف...فكيف أُصدّق ان الرياح تخاف تفرق ايدي سبأ؟!
ايها الشعب المهاجر في البحر نحو السلام: لا تراهن الا عليك.

الأحد، مايو 22، 2016

بمناسبة الوحدة: رسالة الى ابناء الشمال: من قال ان العشق هو ان تكون احمق دائما؟؟؟!


في الجغرافيا المذبوحة الى شطرين: كانت الوحده الحلم المحاط بالقداسة...التميمة التي تُعلّق جوار القلب...والفرحة التي تستطيع اقناع الرجال بالبكاء...كان الجميع يؤمن - بعشق مطلق-: بدون الوحده...تتعطل حواسنا الخمس....يُصاب بالصدأ بهاء الثورة والاستقلال.
لكن اليوم...الأمر مختلف تماما: اكثر من يتحدث عن الوحده...هو من اطلق عليها الرصاص ، والذين يرفعون "قميص" الوحدة...يحاولون فقط صرف غضبنا بعيدا عن الحرب، في اتجاه الجنوب، تحويل انظارنا عن ألألم اليومي، الذي يتحملون مسئوليته المباشره....نحو جدل عقيم لا يساعد سوى في اطالة فترة صلاحيتنا للجهل.
يا اصدقائي:
المؤمنون بالوحدة : لا يخضعون لقانون نيوتن للحركة"الفعل ورد الفعل"....لا يرسمون الخطوط الحمراء...ولا ينجرفون خلف هاجس قمع: الوحدة او الموت.
يا اصدقائي:
الكراهية وليس الحب: هي من تعلّمنا الانانية، وهي من تطلق الرصاص على " الحق في تقرير المصير"

الخميس، مايو 12، 2016

أهل الشمس (11)

العالم العربي، الامة الاسلامية: احلامنا التي تتشكل حسب العرق او الدين، هي احلام تعكس سطحية تفكيرنا في تعريف القواسم المشتركة، وهوسنا بالتفرّد الجدير بعالم مستقل يدور حولنا فقط.
ولهذا ولد الحلم الكبير (الخلافة): قي صورة مسخ بشع...اسمه داعش

في اليمن

انظارنا على الكويت ،واصابعنا على الزناد، نتحدث عن السلام، ولا نفعل سوى الحرب!!

الثلاثاء، مايو 10، 2016

الى : ابناء الجنوب


وطنكم الذي علّم العرب الشعر،....لا اصدق انه يذبح المدنيين اليوم،فقط، لان منازلهم تقع في اتجاه القبلة!!
شعبكم الذي اقام دولة البوليتاريا الوحيدة في الشرق الاوسط،...لا اصدق انه يطلق الرصاص اليوم على الاجساد العارية الا من حزن، فقط لانهم عمال!!
ندرك-بتضامن تام- جراحكم العميقة، وندعم بشكل كامل اي تحرك لتقديم مرتكبي الجرائم والانتهاكات للعدالة، نساند حقكم في العدالة وليس الثأر،فالثأر اعمي لا يجيد سوى اشعال الحرائق وتعميق الجراح واستدامة الألم،وتكرار داحس والغبراء، ونحن نرجوكم...لا تسمحوا لذلك ان يحدث.

الاثنين، مايو 09، 2016

الى : نبيل سبيع والذين معة

(1)
الوطن الذي يثمر اقلاماً حرة، لا يصاب الناس فية بنوبة ربو،ولاتدخل مدنه،في حالة اكتئاب.
(2)
استهدافكم : هي طريقتهم في اختراع الهزائم،واطفاء التأريخ...ورسم الخرائط الحزينة،ونحن مذنبون ايضا: اكثر من الآم القمع،توجعكم ضمائرنا التي تتحرر من تأنيب، بمجرد إبداء أَسّف!
(3)
شكرا لكم: الحياة لن تموت....حيث يكون الحبر والمطر

السبت، مايو 07، 2016

التفكير هو الحل

سنظل-دائما- نفكر بعصا سحرية لحل مشاكلنا،ليس لان مشاكلنا غير قابلة للحل، ولكن لاننا نثق بــ" السحر" اكثر من ثقتنا بـ"التفكير"!!
عندما نؤمن بأنفسنا...سنبحث عن العلم
وعندما نؤمن بالجن...سنبحث عن السحر
وعندما يتحول ايماننا بالله الى تواكل....سنبحث عن المعجزات

الجمعة، مايو 06، 2016

النور والفرح


عندما تتحول عقولنا الى حقول خوف، ستزرع داخلنا : الحواجز والجدران وسياجات العزلة والاسلاك الشائكة،.....والسلام مثل الضوء لا يعبر من النوافذ المغلقة.
عندما تتسمم مياة قلوبنا، ستتحول الى صخرة سيزيف ،ليس بوسعها سوى ان: تُدمي الاصابع ، وتبتكر الألم،.....والسلام فرح يقتله التشاءم، والتلوث بالعنف، والكراهية التي لا تنحسر.
النور والفرح هو كل ما يلزمنا لاقناع البنادق كي تستقيل!

الخميس، مايو 05، 2016

أهل الشمس (8)

الوطن وجه أم،رسمته يد الله ،في قلوبنا، وما يرسمة اللة، لا يمحوة الطغاة والفساد والقبائل والعساكر والحروب.

الاسماء الجميلة

تستطيع الثورة خداعنا اكثر من وزارة الاعلام،انه فخ الاسماء المفعمة بالامل: ثورة..تحرير..تغيير...اسماء تفقدنا التوازن، فلا نملك الا السقوط.
لقد ارتكبنا الكثير من الاسماء الجميلة،لكنها ولا لمره واحده، منحت وطننا وجه جميل!
الاسماء الجميلة ،وحدها ، لاتكفي.

الأربعاء، مايو 04، 2016

رسالة الى: أ.حمود سعيد المخلافي


الحرب التي تضبط ساعتها على توقيت الرياض، لن تتوقف حسب التوقيت المحلي، لكنك تستطيع ان تفعل ذلك.
قد اكون فظ -امام تضحياتكم- لكنها الحقيقة ،حين اقول: ان المسافة التي تفصلكم عن خصومكم ، تتقلص ،كلما تمسكتم بالحرب، وان اي مقاومة هي طاقة بناء وقوة ممانعة ورؤية مستنيرة للتغيير ، ومالم تكن كذلك،فهي ميلشيا تنفذ عملية احتلال ايضا.
سيدي الشجاع 
قد تمنحكم الحرب فرصة الدخول الى التأريخ، لكن المؤكد ان السلام يمنحكم دور محوري ومضيئ في كتابة التأريخ ، وصناعة الحضارة.

الثلاثاء، مايو 03، 2016

رسالة الى انصار اللة


الدين الذي ينتزع اظافرنا...لا يعلمنا الحب، والوطن الذي نزرعه كعبوة ناسفة في قلوبنا ...لا يعلمنا التعايش، والثورة التي تكتب بياناتها بالابيض والاسود...لن ترتفع بنا كثيرا عن مستوى سطح البحر.
يا اصدقائي: الصرخات لا توقظ الموتى، ولا ترعب الطغاة، المعرفة من تفعل ذلك.
والحرب لا تنتزع الحق وكرامة الانسان، بل ثقتنا المطلقة في الديمقراطية، وايماننا الكامل بالسلام.

الأحد، مايو 01، 2016

لا تقتلوا عمر باطويل ، مرتين

الوطن الذي تنام فية الثورة واقفة، في منتصف الطريق، ويصاب فية الناس بالزهايمر، عند درجة الغليان، يستطيع الاغبياء فية - دائما- ارتكاب الجريمة الكاملة !
الغضب الذي لا يتقمص عقل، ونمارسة كنزوة ، يقتلنا اكثر مما يفعل التدخين.
تقتلنا ايضا، الاحلام الموسمية، والاحزان التي تذوب مثل الملح، وشغفنا الذي يُحال الى التقاعد.
نحن مجتمع يهتم باستعراض قدرتة على البكاء، اكثر من رغبتة في العدالة، مجتمع تتوقف حدود مسئوليتة عند واجب العزاء.

الجمعة، أبريل 29، 2016

رسالة الى الاطراف اليمنية في الكويت


في الكويت لديكم فرصة جيدة لفهم كيف يكون الثراء في التنوع ،وكيف تظل الديموقراطية جميلة، حتى عندما تصيبنا بالصداع!!
لديكم فرصة للافلات من قدرية اعادة انتاج التأريخ، وفرصة للتماهي مع زرقة المياة في الخليج
في الكويت، ستلمسون ان الحرب لا تترك على الشفاه سوى المرارة، وان العظمة لا يصنعها سيف، بل انسان، يتحلى بروح لا تكره
وامام روح الكويت التي لاتكره، لا يسعكم سوى: ان تخجلوا من الحرب، وان تتعلموا الغفران

الخميس، أبريل 28، 2016

الخطاب الاخير للسيد المسيح

كلوا: إنه لحمي المذبوح بالقذائف
اشربوا: إنه دمي المسفوك منذ عام
سأغسل أقدامكم،و هذا لا يغير في الأمر شيء
كل الوجوه يهوذا
وسأصلب في البيان الختامي
ولن يولد الخلاص
لأن الذين يؤمنون بالحرب
لا تموت في دمائهم الخطيئة.

الثلاثاء، أبريل 26، 2016

الأحد، أبريل 24، 2016

أهل الشمس(3)

لم تكن الهزيمة ، مشكلتنا ابدا: فالحياة هي المعركة التي لا تنتهي، الا، عندما نستسلم، ونحن نستسلم دائما.

مسيرة الالف ميل

في بلادي: علينا احراق اطارات السيارات،كي تفهم السلطة،اننا نشعر بالغضب
وعلينا الصراخ في الميادين العامة لشهور، كي تدرك السلطة، اننا بحاجة الى تغيير
وعلينا ان نرزح طويلا،تحت وطأة حرب مؤلمة،كي تقتنع السلطة، اننا نستحق السلام
في بلادي: مسيرة الألف ميل، تبدأ بألف ميل ، برضة!!!

الأربعاء، أبريل 20، 2016

الاثنين، أبريل 18، 2016

حب القوة

في بلاد الشرق: تختطف الحرب حتى احلام النساء، اوليس لاحلامهن : فارس؟!!
في شرقنا الجميل: يرتبط الحب بالقوة ، وليس القوة بالحب!!

الأحد، أبريل 17، 2016

السبت، أبريل 16، 2016

افكار ضد الحرب (505)


لدينا صلاة، عند الجفاف، وعند الكسوف، وعند الخسوف....لماذا اذاً، لا تُبتدع، عند الحروب ، صلاة لأجل السلام؟؟!!

الجمعة، أبريل 15، 2016

اخشى من "لا حرج"

في ثقافتنا : البركة في اليمين، والتصرف اللائق يُناط باليمين،لكن المدهش ان هذه التصورات لا تتحقق في اليمين السياسي! على كلا، مايقلقني فعلا، هو مدى تأثير ثقافة "اليمين" على السلام، فالدولة انثى،واليمن انثى ، واخشى ان لا تكتب اطراف الصراع،السلام المرتقب كفكرة شراكة، بل كفكرة " ملك يمين" !

الخميس، أبريل 14، 2016

في الكويت

كي يتوقف الجنون عن مضغ ما تبقى لنا من حكمة
كي يتوقف الألم عن التحول الى ثأر لا يموت
كي يتوقف الحزن، عن احراق كل قدرتنا على الغفران
في الكويت، اكتبوا السلام، كي لا نعتاد على الموت، وعلى النهايات الحزينة دائما

الاثنين، أبريل 11، 2016

افكار ضد الحرب (504)


22 الف غارة جوية على اليمن، لو استثمرتها المملكه في استمطار السحب صناعيا، لتغيرت جزيرة العرب!

افكار ضد الحرب (503)


لن يكون لنا الحق في معرفة الحقيقة، في مجتمع يُسقط المساءلة عن جرائم الحرب، بتعليق المسئولية على القضاء والقدر!

غسيل بلطجة


(1)
البلطجي: هو رجل رأس ماله العنف، وعلى غرار غسيل الاموال يقوم البلطجي تماما كتاجر مخدرات بغسيل بلطجة..كي تصبح بلطجه مشروعة.
(2)
لغسيل البلطجة انواع اهمها:
غسيل ديني: تصبح مجاهد / آمر بالمعروف وناهي عن المنكر
غسيل اجتماعي: تصبح شيخ
غسيل سياسي: تصبح مسئول دولة
(3)
حدق في كل الوجوه حولك... معظمها وجوه مغسولة...وكثير منهم : مغسول سبع مرات احدهن بالتراب...بس " الطبع غالب"
(4)
هيئة لمكافحة غسيل البلطجة....وجودها اصبح ضروري الان

الجمعة، أبريل 08، 2016

"شلوك الجن"


الى اين يمكن ان يختطفك جن؟
الى مدينة مغمورة تحت البحر....الى جزيرة غير مأهولة....من يدري ربما الى بيت تحت الرمل...او في جوف شجرة...او على ظهر سحابة، قطع خيالي ،مرور عربة عسكرية تطل منها وجوه طفولية شاحبة، تثقل كواهلها الاسلحة.
همس في اذني: فين بيروحوا؟
دون ان التفت: شلوهم الجن

افكار ضد الحرب (502)


خمسة مدنيين سقطوا خلال عام من الحرب في اليمن .
.
.
.
ما الذي لفت انتباهك اكثر " خمسة"....ام "استهداف مدنيين" ؟؟!
.
.
.
من يفكر "بالرقم"..وليس بالجريمة، يستفزه قيمة "العدد.".وليس قيمة "الانسان"
هو منا هذا المجتمع: نزايد ولا نتألم
نعم ليسوا خمسة...لكن : الحروب لا تنتفي بشاعتها بانخفاض اعداد الضحايا....والعدل لا يؤمن "بالخسائر المقبولة"...والمجتمع الطبيعي لا يحتاج لرقم ضخم ،كي يشعر بالغضب

افكار ضد الحرب (501)

0
01
10
اؤمن ان الجيوش ، مثل "الصفر": ليس لذاتها قيمة، لكنها تستمد قيمتها، من " اين تقف"

الاثنين، أبريل 04، 2016

افكار ضد الحرب (500)


كي تقتل الخيال في مجتمع، علّمه: "لا يصلح آخرهذه الامة الا بما صلح به اولها".

افكار ضد الحرب (499)


بما اننا نعرف ان" مخرّب غلب الف عمّار"، وبحساب عدد المخربين المنضوين ضمن التحالف الدولي، والاطراف الداخلية، لماذا لا يستفزنا الناتج: مساحة الخراب التي صنعتها الحرب خلال عام!

افكار ضد الحرب (498)


دعم الشرعية: كذبة، المجتمع الدولي، لا يقلقه شكل الدولة، بل امكانيات السوق

افكار ضد الحرب (497)


"المملكة : ثاني مستورد للاسلحة في العالم!؟"...لم تشتري الاسلحة،بقدر ما اشترت تجاهل العالم لموتنا هنا.

افكار ضد الحرب (496)


اسرائيل " تريد"!؟...ونحن "نفعل"! ما تريد..هذه ليست مؤامرة...انه غباء تام

الأحد، أبريل 03، 2016

مقتــرح "خلي الاكشن علينا"


في اطار تنويع مصادر الدخل ،واجراءات التحول الى اقتصاد ما بعد النفط، نتقدم للاشقاء في المملكة بفكرة مطالبة مصانع الاسلحة بنسبة من مبيعاتها ،في مقابل الحقوق الفكرية لافكار العنف والتطرف التي تغذي الصراعات والارهاب في العالم

افكار ضد الحرب (495)


لا اؤمن بوجود خطط للتآمر على الاسلام...لكني اؤمن بوجود خطط لرفع مبيعات الاسلحة

افكار ضد الحرب(494)


نتمسك بالحرب ...ليس لاننا اغبياء، نحن فقط غاضبون، وعند نقطة الغضب: تصبح كل الحماقات مقنعة.

افكار ضد الحرب(493)


قد لا يكون السلام قارب نجاة، لكنه امل نحتاجه الان.

افكار ضد الحرب(492)


نستطيع دعم السلام: بعدم التشكيك في النوايا.

افكار ضد الحرب(491)


الاشجار لا ترحل لانها تؤمن بالانتظار..انتظار دورة الفصول الاربعة، والسلام كالاشجار...فرصة تنتظرنا دائما.

الجمعة، أبريل 01، 2016

اعــــــلان


بالاشارة الى محادثات السلام المزمع انعقادها في ابريل، مطلوب على وجه السرعة ، توقيع مجموعة من رجال الدين على نص الفتوى التالية: " كانت الحرب ..كذبة مارس، ومن كذب في مارس، تسقط عنه كذبة ابريل"

افكار ضد الحرب (490)


لا يُثمر حوار ، يستند على " قلب المؤمن دليلة

افكار ضد الحرب (489)


اخشى على السلام من ثقافتنا التفاوضية، حيث النجاح هو الحصول على " نص البلى ولا كُلّه"

افكار ضد الحرب (488)


كي انتصر دائما : علّمني كيف يُدار التعارض دون رصاصة

افكار ضد الحرب (487)


في حملتة على مصر: ادّعى نابليون انه مسلم..كان يُدرك: الدين يستطيع الاقتراب من قلب، والقريب من القلب، يستطيع خداعنا دائما.

افكار ضد الحرب (486)


السلام هو فرصتنا الاخيرة، كي لا يكره اطفالنا حصة التأريخ!

السبت، مارس 26، 2016

عن تجربة الكتابة في عام من الحرب

منذ ما يزيد عن سبعة اشهر..والكتابة ضد الحرب تحتجزني تماما، انام على وجع فكرة، واصحو على امل اكتشاف دهشة اخرى...انه ألم ايضا ان تطارد رائحة العنف في ثيابك، كلما وضعت اصبعك على مسام حرب، تَشَكَل ثقب بحجم رصاصة على جدران قلبك...انه ألم ايضا، ان لا يكون بوسعك، امام وطن يموت، سوى الكتابة.
منذ ما يزيد عن سبعة اشهر...وانا اكتب ضد الحرب، لكنني مازلت اشعر بالخجل، لان اليوم ،صار عمر الحرب عام.

افكار ضد الحرب (485)


انت: بالحرب " تريد" الذهاب الى الجنة؟؟!!
انا: بالسلام " استطيع" احضار الجنة الى هنا.

افكار ضد الحرب (484)


الارهاب في بروكسل لا دين له، والحرب في صنعاء دينها الاسلام؟!!

افكار ضد الحرب (483)


الحرب فرصة جيدة لتدريب مجتمع على الحركة كقطيع.

افكار ضد الحرب (482)


عام من الحرب علمني: ان الحرب تماما كمثلث برمودا، تأخذ ما تشاء دون ان تقدم تفسيراً لاحد.

افكار ضد الحرب (481)

عام من الحرب علمني: الاوطان تفقد امومتها بالعنف، والحياة تفقد خصوبتها بالكراهية.

افكار ضد الحرب (480)


"بالروح بالدم"..هتاف لا يفتدي وطن من هزيمة، ولا ينتشل مجتمع من حضيض،فكل الاوطان العظيمة صنعتها العقول والايدي، وليس الارواح والدماء.

افكار ضد الحرب(479)


الحرب هي تخويف بالموت، كى نرضى بالحمى، والحمى هنا، هي الخضوع لسلطة لا خير فيها، لكنها اهون الشرين!!

افكار ضد الحرب(478)


عام من الحرب: نزحنا..هاجرنا..لجأنا...تشردنا...الحرب لم تُسقط انقلاب اطاح بدولة، بل صنعت انقلاباً اسوأ، اطاح بشعب

افكار ضد الحرب(477)


هي ابعد من شماتة في حاضر، او حنين الى ماضي، "سلام الله على عفاش": تكريس لعقدة الخوف من التغيير في مجتمع

افكار ضد الحب (476)


"ان يكون حارب وانتصر": شرط من شروط الامامة في المذهب الزيدي....اخشى ان يكون كل هذا الألم..مجرد اعداد C.V

افكار ضد الحرب (475)


لا يعرف او لا يتذكر احد الصور المسيئة للاسلام، التي نشرتها بعض الصحف،لكن العالم يعرف ويتذكر جيدا، الصور المسيئة للاسلام ونبية واتباعة ، التي رسمها الارهاب

افكار ضد الحرب (474)


كل لقب ديني هو ستر عورة ، وعملية تجميل،ولو كانت الالقاب الدينية العظيمة تعكس روح من يحملها، لما تمسك بالحرب : قائد المسيرة القرآنية، وخادم الحرمين!!

افكار ضد الحرب (473)


عام من الحرب : لم يتطور سوى العنف، فجرنا المساجد، وقتلنا المسنين والعجزة، وعلى الارض لم تترسخ سوى شرعية الارهاب

افكار ضد الحرب (472)

تتآكل شرعية قضية....تستخدم العنف، كطريقة للتظلم

افكار ضد الحرب (471)


الارهاب جريمة ، وليس عقا

الأربعاء، مارس 23، 2016

افكار ضد الحرب (470)


ستترك الحرب وراءها الفراغ..وتحت نشوة نصر...سنتصور ان العنف يستطيع شغل حيز...لكن الحقيقة ان العنف قد يستطيع تحرير مدينة...لكن السلام ، وحده فقط، يستطيع ان يملئ الفراغ.

افكار ضد الحرب (469)


لا مياة، ولاكهرباء، ولا ادوية، ولا فرص عمل : الحرب وحدها تستطيع اعفاء سلطة من جميع واجباتها، دون ان يحتج احد!

افكار ضد الحرب (468)


هناك كثافة في "جهود الاغاثة...بينما محدوده للغاية "جهود السلام"؟!...كيف يتنصل ضمير من مسئولية ،بمبدأ: الجوع: ازمة انسان...والعنف: شأن داخلي!!؟

افكار ضد الحرب (467)


عام من الحرب : وكل ما تم تحريره، سقط في قبضة عنف...ماجدوى خروج طرف...دون حلول السلام؟؟!

افكار ضد الحرب (466)


هكذا نجعل القبح انيقاً: " المساواة في الظلم : عدل"!

الثلاثاء، مارس 22، 2016

افكار ضد الحرب (465)


الموت لامريكا: عملية زراعة حقد، بينما فهم العقل السياسي لامريكا: عملية بناء وعي...وبالوعي نستطيع مناهضة الحرب ، وتشجيع الاستخدام السلمي لطاقات الانسان.

افكار ضد الحرب (464)


"المستقضي...بعد سنة: مستعجل"!....ثقافتنا تعمل على استدامة حقد

افكار ضد الحرب (463)


عام من الحرب: شهد ارتفاع في الناتج المحلي للحزن وهو ما يعني زيادة في نصيب الفرد من الالم.

افكار ضد الحرب (462)


الحقد هو لغم ايضا،يُزرع في قلب، كي يحول دون دخول السلام.

افكار ضد الحرب (461)


كي تهزم حرب ...لا تقايضها بحقد.

الاثنين، مارس 21، 2016

افكار ضد الحرب (460)


الحرب تقتلنا باليأس ايضا: عندما ترى الالم في كل وجه...ولا يصرخ احد...انه اليأس وليس الصمود،عندما تدفن راسك في "طز"...لتنجو!!..انه اليأس وليس التحدي!

افكار ضد الحرب (459)


عندما يذرف اطراف الصراع علينا الدموع....فلا احد يستشعر المنا...جميعهم يتاجرون به.

افكار ضد الحرب (458)


كي لا ترتخي الاصابع فوق الزناد، ولا يحتشد خلف السلام احد: المفاوضات : سرية، والمعارك: على الهواء...تتصدر نشرة الاخبار !!

افكار ضد الحرب (457)


بعد عام من الحرب: يسألونك عن الدولة المدنية؟!، قل: وما الحرب الا مراسم وئد حلم.

افكار ضد الحرب (456)


نستطيع مناهضة الحرب : باحلامنا!، فكل حلم هو دعوة للاحتشاد حول حب،والحب هو اعظم مصادر الطاقة للسلام.

الأحد، مارس 20، 2016

افكار ضد الحرب (455)


المسافة بين باريس وصنعاء : فكرة، في باريس الناس تتمسك بديكارت: العقل وجود"انا افكر، اذا انا موجود"...في صنعاء: نتمسك بثمة حكيم قال لنا: " العقل زينة"

افكار ضد الحرب (454)


تظل المعرفة عاجزة عن بناء وعي ، في مجتمع لا يمنح العقل سلطة مساءلة " العيب والحرام" بتهمة التستر على جهل.